في بيان لها: دائرة المهجر تثمن جهود رئيس الحزب وتدعو القوى الوطنية ومؤسسات المجتمع المدنى لتوحيد الصف

10 يوليو، 2016

في بيان لها: دائرة المهجر تثمن جهود رئيس الحزب وتدعو القوى الوطنية ومؤسسات المجتمع المدنى لتوحيد الصف

10 يوليو، 2016

تظل قضية التحول الديمقراطي  والسلام العادل والشامل في السودان مطلب حزبنا الذي لم يتزحزح عنه ولكن كل قضايا البلاد ظلت تراوح مكانها رغم ما يبذل من جهود محلية وإقليمية ودولية وذلك بسبب تعنت حكومة المؤتمر الوطني ومحاولاتها البائسة لفرض نتائج حوار الداخل والذي حاورت فيه نفسها وحلفائها من أحزاب التوالي ولا تزال تحاول تغييب قوي نداء السودان وقوى الإجماع الوطني برفضها لأي تعديلات على خارطة  الطريق المنقوصة التي وقعتها منفردة في اديس ابابا امام الالية الافريقية رفيعة المستوي .

ان الطريق الذي تسير فيه الحكومة لمعالجة القضية السودانية سيكون اقرب للعبث متى اصرت على غياب اطراف وطنية ذات شرعية جماهيريه ومتى اصرت على الهرب اماما من مناقشة القضايا الاساسية ان هذا النهج سيكون مصيره الفشل وقد يؤدي إلى تعقيدات الوطن في غنى عنها وستعرض الوطن لمخاطر التدخل الأجنبي السلبي وهو أمر يجب على الجميع العمل على تداركه .

اننا فى دائرة سودان المهجر بحزب الأمة القومي نثَمن الجهود الحثيثة والصادقة التي يبذلها السيد الصادق المهدي رئيس الحزب لضمان الوصول بالقضية السودانية لبر الأمان فى إطار تحقيق السلام العادل الشامل والتحول الديمقراطي الكامل وتحمله وزملائه فى نداء السودان مسئولية التواصل المباشر مع الوسيط الإفريقي من أجل الوصول  للحل الشامل للماساة السودانية بما يؤدي إلى بسط السلام الشامل  وإعادة الإستقرار السياسي والأمن والتنمية واعلاء حقوق المواطنة المتساوية والديمقراطية التعددية وسيادة حكم القانون.

هذا وتدعو دائرة المهجر جميع القوى المعارضة ومؤسسات المجتمع المدنى للرهان على توحيد صفوفها بما يخدم مصلحة الوطن ويحقق تطلعات الشعب السودانى والحوار الشامل وسيلتنا ولكنه يجب ان لا يستثني احدا ولا يهيمن عليه احد والا فان خيار الانتفاضة الشعبية مجرب  ويجب ان يكون حاضرا حتى الوصول للحل الشامل.

والله أكبر ولله الحمد

غازي محي الدين عبدالله

امين الاعلام الناطق  الرسمي

دائرة سودان المهجر

منشور له صلة